الاثنين، 3 يونيو، 2013

سامسونج تختار إنتل لمعالج حاسبها اللوحي القادم

اختارت شركة سامسونج الاعتماد على معالج من شركة إنتل في النسخة الجديد القادمة من أحد الحواسب اللوحية الخاصة بالشركة والعاملة بنظام أندرويد، وذلك حسب وكالة رويترز نقلًا عن مصدر مطلع على خطط سامسونج، مما يمثل انتصارًا كبيرًا لشركة إنتل، والتي تحاول جاهدة أن تجد لنفسها موطئ قدم في سوق الهواتف والحواسب اللوحية.

وحسب المصدر فإن سامسونج اختارت معالج شركة إنتل الجديد +Clover Trail ليتم وضعه في إصدار واحد على الأقل من الحاسب اللوحي القادم Samsung Galaxy Tab 10.1 3، والذي ينافس لوحي شركة آبل. وتعمل شركة إنتل خلال الفترة السابقة على إنتاج معالجات لحواسب ATIV اللوحية التي على نظام تشغيل ويندوز 8.
في حال كانت مصادر رويترز صحيحة؛ وهذا ما هي عليه غالبًا، فإن شركة إنتل قد حققت خطوة بالغة الأهمية في توسيع دائرة عملها في سوق الحواسب اللوحية العاملة بنظام أندرويد، حيث كانت الشركة تعاني وتكافح لتوسّع حصتها الصغيرة. وبما أن الاعتماد على معالجاتها جاء من شركة سامسونج، فإنها ستحقق تقدمًا ملحوظًا كون أجهزة سامسونج غالبًا ما تباع بكميات كبيرة.
يُذكر أن آخر سجلات قياس الأداء لتطبيقي GFXBench و AnTuTu أظهرت مؤخرًا أن تأخر سامسونج في طرح اللوحي Galaxy Tab 3 10.1 سببه هو تجهيزه بأحدث معالج من شركة إنتل.
المصدر:البوابة العربية للأخبار العربية

Tags