الاثنين، 9 سبتمبر، 2013

منشقّون عن نوكيا يطمحون لصناعة هاتف “نيوكيا” بنظام أندرويد!

عندما أعلنت مايكروسوفت قبل أيام استحواذها أخيرًا على قطاع الهواتف في شركة نوكيا، دمّرت أحلام الكثير من مستخدمي أندرويد حول إمكانية حصولهم على جهاز من نوكيا يعمل بنظام أندرويد وبجودة وتصميم هواتف “لوميا” العاملة بنظام ويندوز فون.
بكل تأكيد، بعد استحواذ مايكروسوفت لم تعد توجد فرصة لدى نوكيا بتغيير رأيها وإطلاق هواتف بنظام أندرويد، بل قد يختفي إسم “نوكيا” نهائيًا وتصبح الهواتف القادمة تحمل علامة مايكروسوفت التجارية فقط.
لهذا رحبوا بنوكيا الجديدة أو Newkia! قد تبدو هذه كذبة أبريل مبكرة لكنها الاسم الفعلي الذي يعتزم مجموعة من موظفي نوكيا السابقين إطلاقه على شركة جديدة يريدون إطلاقها. يرأس هذه المجموعة المدير التنفيذي السابق لشركة نوكيا في منطقة آسيا الباسيفيك Thomas Zilliacus وذلك كما ذكر في لقاء أجراه مع قناة Channel News Asia.


القصة هي أن Zilliacus ومجموعة أخرى من موظفي نوكيا لم يكونوا راضين على صفقة بيع نوكيا لمايكروسوفت، وكانوا في ذات الوقت من المتحمسين لإنتاج هواتف نوكيا بنظام أندرويد. وبحسب ما يذكر المدير التنفيذي السابق في نوكيا فقد حاول في البداية جمع التمويل اللازم كي يشتري نوكيا بنفسه، لكن السعر الذي قدمته مايكروسوفت كان أعلى بالطبع، لكنه واثق الآن من الحصول على تمويل لافتتاح شركة جديدة سيطلق عليها إسم Newkia “نيوكيا”.
من المستبعد أن تنطلق الشركة عمليًا بهذا الإسم، حيث ستواجه الشركة بالتأكيد دعاوى قضائية من مايكروسوفت، لكن الفكرة تبقى بأن هذه المجموعة الجديدة ستستخدم خبراتها في نوكيا لتصنيع الهواتف التي يحلمون بها، والتي يتوقعون وصولها إلى الأسواق مع موسم العطلات في أواخر العام القادم 2014.
يبدو طموح هذه المجموعة عاليًا جدًا، لكن الخبرات وحدها لا تكفي، حيث تتمتع نوكيا بمجموعة كبيرة من براءات الاختراع التي جعلتها ماهي عليه من ناحية تصنيع وإنتاج العتاد، وبالتالي من المستبعد أن نرى هواتف مقاربة لسلسلة Lumia بنظام أندرويد، لكن هذا لا يمنع أن ننتظر لنرى ما الذي ستقدمه الشركة الجديدة المُفترضة.
المصدر:أردرويد/البوابة العربية الأخبار التقنية 

Tags