الخميس، 11 سبتمبر، 2014

ساعة Moto 360 من الداخل

قد تكون ساعة موتورولا Moto 360 العاملة بنظام Android Wear من أجمل الساعات الذكية حتى الآن على الإطلاق، بتصميمها المميز وجودة صناعتها العالية. لكن للأسف يبدو بأن الساعة التي تم طرحها في الولايات المتحدة قبل أيام فقط، تمتلك جمالًا خارجيًا لكنها ليست جميلة جدًا من الداخل.
موقع iFixit المتخصص بفتح الأجهزة الإلكترونية وتفحصها من الداخل، قام بفتح الساعة وتفحّص أحشائها، وتبيّن أنها لا تحمل عتادًا عتيقًا فحسب، بل تقدّم بطارية هي في الحقيقة ذات سعة أصغر مما أعلنت عنه موتورولا.

الساعة تعمل بمعالج OMAP 3 الذي أكل الدهر عليه وشرب، بدقة تصنيع 45 ميليمتر الشرهة للبطارية، على عكس معظم الساعات الذكية التي تم الإعلان عنها مؤخرًا والتي تحمل معالج Snapdragon 400 المصنوع بدقة 28 نانومتر والذي يقدم استهلاكًا مُنخفضًا للطاقة.
وبالإضافة إلى المُعالج القديم والمُستهلك للطاقة فإن البطارية ليست ذات سعة صغيرة نسبيًا فحسب مُقارنةً بالمنافسين، لكنه سعتها أصغر مما أعلنت عنه موتورولا التي ذكرت أنها بسعة 320 ميلي أمبير لكن تبين أنها بسعة 300 ميلي أمبير. للمقارنة فإن بطارية ساعة LG G Watch R هي بسعة 410 ميلي أمبير، وبطارية Sony Smartwatch 3 بسعة 420 ميلي أمبير.
المراجعات الأولية للساعة اشتكت بالفعل من أداء البطارية وكذلك من أداء الساعة بشكل عام. للأسف تأتي التقارير الأولية مُخيبة للآمال نوعًا ما بعد حماس الجميع لساعة موتورولا، لكن يبدو أن التصميم الخارجي عالي الجودة جاء على حساب المُعالج القديم والبطارية الصغيرة كي تتمكن موتورولا من الحفاظ على سعر معقول.
المصدر:أردرويد

Tags