الجمعة، 10 يوليو، 2015

أسوأ هواتف أندرويد في التاريخ

رغم أن طبيعة أندرويد مفتوحة المصدر فتحت الباب أمام الشركات والمطوّرين لتقديم كم لا ينتهي من الإبداعات، إلّا أن هذا يعني أيضًا بأن بعض الشركات لم تُحسِن الاستفادة من ذلك بالشكل
الأمثل، ونتيجةً لذلك قدّمت للسوق أجهزة سيّئة السّمعة سواء من حيث الشكل أو تجربة الاستخدام أو كليهما معًا.
سنتحدّث الآن عن بعض أسوأ أجهزة أندرويد التي فشلت فشلًا ذريعًا، والتي ظهرت في الأسواق لفترة قصيرة منذ نشأة أندرويد وحتى الآن، ثم اختفت بسرعة كما ظهرت.

Samsung Galaxy Ace


هذا الهاتف الذي ظهر في العام 2011 ثم تبعته هواتف أُخرى من نفس السلسلة، أساء جدًا لسمعة أندرويد في الأسواق، وذلك بسبب شعبيته العالية بفضل سعره المنخفض، لكن أداءه السيء سبّب لمُستخدميه مشاكل لا حصر لها. ورُبما كان هذا الهاتف هو السبب في ظهور عبارات مثل (أندرويد يُعلّق) و (أندرويد يُهنّج) .. إلخ. لقد أساء هذا الهاتف جدًا لإسم أندرويد في تلك الفترة بسبب واجهة TouchWiz الثقيلة جدًا على العتاد المتواضع حيث نتحدث عن شاشة بدقة 480×320 بيكسل ومُعالج أُحادي النواة بتردد 800 ميغاهرتز والذاكرة العشوائية التي تبلغ 278 ميغابايت، وذاكرة داخلية تبلغ 158 ميغابايت فقط، وكاميرا بالغة السوء

Motorola Flipout


قدّم هذا الهاتف ذو الشكل الغريب من موتورولا لوحة مفاتيح قابلة للانزلاق من تحت شاشة مُربّعة الشكل بقياس 2.8 إنش. وناهيك عن المواصفات السيئة حتّى بمقاييس العام 2010، قدّم الهاتف أسوأ تجربة استخدام يُمكن الحصول عليها، حيث حمل واجهات موتورولا القبيحة (التي استغنت عنها كُليًا فيما بعد) والتي كانت سيئة جدًا للاستخدام مع هذه الشاشة الغريبة. ويبدو أن أحدًا لم يشترِ الهاتف الذي اختفى من السوق سريعًا.

HTC Evo 3D


ظهر هذا الهاتف في العام 2011، أثناء موضة الـ 3D التي تلاشت سريعًا، وقدّم شاشة ثلاثية الأبعاد وكاميرتين تلتقطان الصور بالأبعاد الثلاثة كذلك. الجهاز قدّم ما يُمكن اعتبارها واحدة من أسوأ البطّاريات على الإطلاق، ولم يكن هُناك أية فائدة من هذه التقنيات ثُلاثية الأبعاد التي لا يستطيع المُستخدم مُشاركتها مع الآخرين أو الاستمتاع بها إلّا على الهاتف نفسه. الأمر نفسه ينطبق كذلك على هاتف LG Optimus 3D الذي ظهر في نفس الفترة. الهاتفان اختفيا سريعًا من الأسواق حيث كان من الواضح بأن المُستهلك ليس راغبًا بهذا النوع من المُنتجات.

Samsung Galaxy S Beam


لا ننكر بأننا يجب أن نمنح سامسونج نُقطة على فكرة هذا الهاتف، لا بأس من الفكرة بحد ذاتها، لكن هذا الهاتف الذي دمج عارضًا ضوئيًا فشل فشلًا ذريعًا بسبب انخفاض دقة وجودة العارض الضوئي، والحجم الكبير للهاتف. الهاتف ظهر لفترة قصيرة في الأسواق قبل ثلاث سنوات ثم اختفى. وفي العام الماضي أعلنت سامسونج عن Galaxy Beam 2 للسوق الصينية لكننا لم نعد نسمع عنه وليس لدينا أي فكرة إن كان قد تم طرحه فعلًا أم لا.

LG Optimus Vu


ما هذا الشيء؟ هذا هاتف LG Optimus Vu الذي قررت إل جي طرحه بشاشة شبه مُربّعة، وبشكل غريب يصعب حمله ويصعب حتّى وضعه في الجيبة. كانت وجهة نظر إل جي بأن هذا التصميم مُريح أكثر بالنسبة لتصفح الويب وذلك لعرضه محتويات أكثر على الشاشة وهذا صحيح، لكن استخدام الجهاز لكل شيء آخر كان سيئًا، مثل مُشاهدة الفيديو الذي يظهر مُحاطًا بخطوط سوداء عريضة من الأعلى والأسفل، وحتى استخدام التطبيقات المُختلفة.
إل جي لم تستلم وقامت بعد ذلك بإصدار طرازين من Vu تفادت فيهما أخطاء الهاتف الأول حيث لجأت إلى زوايا أكثر تدويرًا بدل الزوايا الحادّة، وإلى جعل الشاشة أكثر استطالة رغم مُحافظتها على نفس الفكرة. لكن الجهاز لم يتم بيعه إلا في السوق الكورية حيث يرغب المُستهلكون هُناك بمثل هذه الفئات من الأجهزة غير التقليدية.
المصدر: أردرويد

Tags