الخميس، 19 ديسمبر، 2013

سامسونج تطلق ذراع لعب متوافقة مع كافة الاجهزة العاملة بنظام اندرويد


في  الآونة الأخيرة، بدأت شركات الهواتف الذكية بإعادة النظر إلى الوظائف التي يمكن للجهاز تنفيذها بأداء عالٍ بدايةً من الألعاب ووصولًا إلى العمليات التجارية والتداولات وانتهاءً ببرمجة التطبيقات والبرمجيات أيضًا، الأمر الذي جعل الشركات تفكّر من جديد في نوعية الملحقات التي تصممها لتتناسب وتتوافق مع الوظائف التي تقدمها الأجهزة، بل وتزيد إنتاجيتها وعملها.
تمثّل الألعاب أحد أهم الوظائف التي يهتم فيها المستخدمين، وتعمل الشركات على رفع مستوى أدائها لتتناسب مع طلبات المستخدمين وتوفّر لهم بيئة لعب متكاملة وقابلة للتنقل بديلة لأجهزة اللعب المنزلية التي يتوقف عملها فقط على الألعاب وبعض الوظائف البسيطة المتعلقة بها، فعلى سبيل المثال قامت شركة آبل بإضافة خاصية جديدة على نظامها iOS 7 لتجعل منه متوافقًا مع أذرعة اللعب والتحكم الخارجية بعد توصيله بها، كما قامت جوجل بتوفيرها بشكل مبكر إلى نسخة أندرويد 4.1 فما فوق، حيث بات بإمكان المستخدمين وصل الملحقات بواسطة مخرج USB منفصل مع والتحكم بالجهاز عبرها كالفأرة وسعات التخزين وذراع اللعب، وفي إصدار 4.3 قامت سامسونج بشكل خاص بتوفير دعم اتصال هذه الملحقات لاسلكيًا عبر تقنية بلوتوث أو NFC.

جاء هذا الملحق بأربعة أزرار وعصاتي توجيه تشبه في تشكيلها ذراع التحكم في Xbox
والآن، قامت سامسونج بإطلاق ذراع تحكم خاصة بها تعمل على تقنيتي البلوتوث و NFC تعمل خصيصًا على هواتف سامسونج الذكية، جاء هذا الملحق بأربعة أزرار وعصاتي توجيه تشبه في تشكيلها ذراع التحكم في Xbox بوزن خفيف جدًا لا يتجاوز 195 جرام.
الجدير بالذكر أنه من أهم المزايا التي يقدمها هذا الملحق هو توافقه مع خدمة Samsung AllShare وملحقها بشكل منفصل، حيث تمكّن المستخدم من توصيل هاتفه وملحق التحكم هذا بها مع التلفاز أو الشاشة واللعب بشكل منفصل عن الهاتف، السبب الذي يجعلنا نتوقع قدوم جهاز ألعاب منفصل من سامسونج بنظام أندرويد قريبًا جدًا.
أما بالنسبة لسعر الملحق وتوفره، فسيتوافر في الأسابيع القادمة بشكل قريب جدًا، لكن بسعر غير محدد حتى الآن
المصدر: شبكة معنا الترفيهية

Tags