الثلاثاء، 3 يونيو، 2014

رئيس أبل يُمزق "أندرويد" إلى "أشلاء"



من المعروف حجم المنافسة الشرسة بين العملاقين الأمريكيين أبل وغوغل، غير أن الرئيس التنفيذي تيم كوك لم يتمالك نفسه عند وضع نظامي الشركتين في كفتي ميزان، ليبوح بما يكنه في أعماقه حتى لو كانت حقائق يتحدث عنها، ففي إطار مؤتمر الشركة للمطورين لعام 2014 مزق كوك نظام التشغيل "أندرويد" إلى أشلاء غير آبه بأنه النظام المهيمن على سوق الأجهزة الذكية مقارنة بـ"آي أو إس".
أمام ثلثي المطورين الحاضرين من أصل 9 ملايين مطور مسجل أصغرهم عمره 13 عاماً، صرح كوك بأن الشركة كسبت 130 مليون مستخدم جديد خلال الأشهر الـ12 الماضية يستعملون أجهزة أبل لأول مرة، زأن عدداً كبيراً من هؤلاء المستخدمين تخلوا عن نظام أندرويد لصالح "آي أو إس".

سخرية واستهزاءوقال كوك هؤلاء المستخدمين ذهبوا "عن طريق الخطأ" إلى أجهزة أندرويد معتقدين أنها تمنحهم تجربة استخدام أفضل، ليفيقوا على مأساة بأنه النظام الذي يجب التخلي عنه، وتيقنوا أنه الوقت المناسب للانتقال إلى المسار الصحيح "آي فون" و"آي أو إس".

"ويندوز 8"بكلمات تيم كوك الساخرة عن نظام تشغيل منافسه رسم الضحكة والابتسامة على وجوه الحاضرين، ربما أكبر بكثير من تلك التي أثارها عندما سخر من نظام مايكروسوفت "ويندوز 8" وعدد مستخدميه الضئيل الذي لا يتجاوز الـ14% معلناً ذلك في المؤتمر ذاته.

العين على الصين واستند كوك على بيانات صرح بها خلال المؤتمر قائلاً: "تقريباً نصف عملائنا في الصين انتقلوا في غضون الشهور الستة الماضية من أندرويد إلى آي فون...أمر لا يُصدق؟، لا بل ينبغي تصديقه، فأبل بدأت للتو تسلط الضوء على الصين"، فما بالك عندما تتوغل، علماً بأن  السوق الصيني سابقاً كان اعتماده الأكبر على أجهزة أندرويد فقط، نظراً لحصة أبل الضعيفة هناك.


المصدر :  24.ae 







Tags